التخطي إلى المحتوى
وحدة عربية….. ولكن !
خريطة الدول العربية

كثيرا ما نتسأل ما هو الحلم الاقليمى لمصر ؟ وهل هناك فعلا تعاون مصرى عربى جاد ووحدة عربية جادة ؟

هل الحلم العربى تلخص فى حفنة من الدولارات تتلقاها الدولة التى تمر بأزمة ما بعد وضع كثير من المبررات بأهمية ذلك التعاون المزعوم .

ان العلاقة الغير عادلة بين مصر والعرب على سبيل المثال خير مثل على ان التعاون العربى صار مجرد لحن فى اغنية وطنية ليس الا ، فمصر فى نظر العرب الاخت الكبرى حينما يتعلق الامر بالدفاع عن العروبة والاسلام ، بينما يمدون ايديهم الينا على استحياء حينما يأتى دور الاقتصاد وتوزيع الثروة !

مصر من دفعت ثمن جميع الحروب ضد المغول والتتار والصليبيين والصهاينة من دماء ابنائها ، وحين نتعرض لازمة اقتصادية مثل التى نتعرض لها اليوم نجدهم يضنون علينا بالمساعدة . متى يتحرك الاشقاء اذن ؟ ان استثمارات العرب بالتريليونات فى اوروبا وامريكا بدلا من الاستثمار فى مصر , لماذا تصر الدول الاوربية على نهضة اليونان من ازمتها (لانها تنتمى للاتحاد الاوربى ) ونصر نحن على غرق مصر وحدها …نذهب لنستجدى من البنك الدولى ويقف العرب مكتوفى الايدى …هذا وبرغم اقرارى بالمساعدات العربية لمصر الا ان تلك المساعدات لا تعبر عن الطموح للوحدة العربية والحلم العربى .

مرت الاف السنين ولم ننتبه الى مصدر اخر للتعاون بجانب الحلم العربى ,الاوهو الحلم الافريقى , وارتباطنا بجذورنا كفراعنة افارقة فى المقام الاول .

ان التعاون المصرى الافريقى هو الامن الاستراتيجى الحقيقى لمصر حيث تأمين منابع النيل مصدر الحياة للمصريين ومصدر الامن القومى ، ففى سنوات الغياب المصرى عن القارة الافريقية (فترة حسنى مبارك ) تعد تلك السنوات اكبر فرصة لاسرائيل فى توطيد علاقاتها بالدول الافريقية ,وبناء السفارات بها وتنمية العلاقات الدبلوماسية مع معظم دول افريقيا .واهمية العلاقات مع دول افريقيا ليس فقط لتأمين المياه خاصتا بعد الازمة المصرية الاثيوبية ولكن للاتى :-

1- تمتلك افريقيا الموارد الطبيعية الاستراتيجية والتى تلزم لتنمية الصناعات الثقيلة والنووية مثل ( اليورانيوم – الهيدروكربير ) والمعروف ان المخزون من هذه الموارد فى القارة كبير بالقياس الى المخزون العالمى

2- بأفريقيا مواقع استراتيجية هامة عندما نبحث عن امن البحر الاحمر وقناة السويس مثل دولة جيبوتى (قاعدة فرنسية ) تسمح بمراقبة المدخل الجنوبى للبحر الاحمر

3- افريقيا سوق جيد لتصريف المنتجات الصناعية ومجال جيد للاستثمارات خاصتا الاستثمارات البترولية .

4- سعى الولايات المتحدة الامريكية والاجهزة الاستخباراتية بها الى التواجد بشكل فعال فى القارة بحجة انتشار الاسلام السياسى و الحركات الاثنية بها وذلك مدعاة للقلق وتوطيد علاقاتنا بالدول الافريقية هو امن التراتيجى وقومى لنا .

واخيرا ليس معنى القاء الضوء على اهمية الانضمام الى جذورنا الافريقية هو التخلى عن الحلم العربى ..ولكن  ، هل العرب مستعدون فعلا للتعامل مع مصر على انها الشقيقة الكبرى عمليا بعمل سوق عربية مشتركة واقتصاد وعملة موحدة معها ام لا ؟

وهل نحن مستعدون لنكون مثل الاتحاد الاوروبى فى قوته ومساندته لبعضه البعض ام لا ؟ يجب ان نعرف الاجابة جيدا لانها لو لا فيجب فى ذلك الوقت ان نبحث ونختار مستقبلنا الاقليمى وندرك معنى العمق السياسى والاقليمى والدولى , ونحدد حلفائنا الحقيقيون وهل حلمنا الاقليمى هو حلم عربى ام اسلامى ام مصرى خالص .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *