مستشار سابق بالنقد الدولي الدين الخارجي لمصر زاد 2.5 مليار دولارمستشار سابق بالنقد الدولي الدين الخارجي لمصر زاد 2.5 مليار دولار

قال الدكتور فخري الفقي، أستاذ الاقتصاد والمستشار السابق بصندوق النقد الدولي، أن الدين المحلي أخطر على الاقتصاد المصري من الدين الخارجي، موضحًا أن الدين الداخلي وصل إلى نسبة ضخمة تقدر بتريليون و 650 مليار جنيه، مضيفًا: أن “الدين الخارجي زاد بمقدار 2.5 مليار دولار عقب ثورة 30 يونيو”.

وقال الفقي خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “الحياة اليوم”، الذي يقدمه الإعلامي عمرو عبدالحميد على قناة “الحياة”، إن مديونية الحكومة الداخلية للجهاز المصري دخلت مرحلة الخطر بعدما وصلت إلى 79% من الناتج المحلي. وتابع: “إجمالي الدين الداخلي والخارجي المصري وصل إلى 60% من إجمالي الناتج المحلي”، مشددًا على قدرة مصر على الالتزام بسداد جميع ديونها الخارجية. كما توقع أن الدين الخارجي لمصر سوف يزداد ويصل إلى 48 مليار دولار.

التعليقات

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *