رأسية هاملز تقود ألمانيا لنصف النهائي وتقصي فرنسارأسية هاملز تقود ألمانيا لنصف النهائي وتقصي فرنسا

نجح المنتخب الألماني في العبور نحو نصف نهائي كأس العالم بعد فوزه الصعب على منتخب فرنسا بهدف نظيف في المواجهة التي جمعتهم على ملعب ماراكانا في افتتاح مباريات الدور ربع النهائي من مونديال البرازيل.

سجل المدافع ماتس هوميلس هدف المباراة الوحيد بضربة رأسية فشل هوجو لوريس في التصدي لها (13).

سيطر الألمان على الكرة في بداية المباراة وحاولوا افتتاح باب التسجيل لكن الفرص الخطيرة غابت عن مرمى هوجو لوريس في ظل تميز دفاع الفرنسيين.

دخل الديوك في أجواء المباراة بعد مرور عشر دقائق وهددوا المرمى بالفرصة الأخطر عن طريق كريم بنزيما الذي استقبل عرضية فالبوينا داخل منطقة الجزاء وسدد بجوار القائم.

حاول رجال ديشان مرة أخرى على المرمى لكن الهدف الأول أتى عبر رأسية المدافع ماتس هوميلس الذي دفع فاران بيده وحول الكرة نحو الشباك مفتتحاً النتيجة للألمان في الدقيقة 13.

مر الفرنسيون بفترة فراغ بعد الهدف حيث أحكم الألمان قبضتهم على المباراة وشكلوا ضغط جيد على المرمى لكن يقظة فاران وتألق لوريس حال دون السماح لهم بالتسديد على المرمى.

استعاد الفرنسيين رباطة جأشهم بعد انتصاف الشوط وعادوا لتهديد مرمى نوير حيث سنحت الفرصة الأخطر عندما سدد فالبوينا على الطائر من داخل منطقة الجزاء لكن نوير كان حاضر بالتصدي بينما تدخل هوميلس أمام بنزيما وحرمه من متابعة الكرة داخل الشباك.

تدخل المتألق هوميلس مرة أخرى امام بنزيما حيث تصدى لرأسيته في طريقها نحو المرمى، بينما تصدى نوير لتسديدة الجزائري الأصل الذي راوغ أكثر من مدافع داخل منطقة الجزاء.

سيطر رجال المدرب ديشان على مجريات اللعب في الشوط الثاني من المباراة وشكلوا ضغط هائل على مرمى نوير في ظل تراجع الألمان للحفاظ على تقدمهم.

رغم سيطرة الفرنسيين على الكرة إلا ان المحاولات الخطيرة غابت عن المرمى باستثناء رأسية فاران التي تصدى لها نوير.

اعتمد الديوك على الاختراق من الجبهة اليسرى وارسال الكرات العرضية نحو منطقة الجزاء لكن جميع المحاولات وجدت الدفاع الألماني لها بالمرصاد، بينما حاول أبناء يواكيم لوف الرد عبر الهجمات المرتدة لكن يقظة خط وسط ودفاع فرنسا حالا دون تسجيلهم أهداف أخرى.

اشتعلت المباراة في الربع ساعة الأخيرة وبدأ بنزيما الإثارة عندما راوغ لام داخل منطقة الجزاء وسدد إلا أن هوميلس تدخل في الوقت المناسب وتصدى لمحاولته، بدوره أنقذ نوير بقبضة يده تسديدة ماتويدي على الطائر.

واصل الفرنسيين ضغطهم على مرمى نوير حيث كان هدف التعادل قريب منهم عندما ارتطمت الكرة بوجه هوميلس مدافع ألمانيا واتجهت نحو المرمى لكنها مرت بجانب القائم بقليل، بدورهم ردوا الألمان بهجمة مرتدة قادها أوزيل لكن تألق لوريس وسوء تصرف شورليه ومولر حال دون تسجيلهم الهدف الثاني.

غلب الطابع البدني على أجواء الدقائق الأخيرة من المباراة وتصدى نوير لمحاولة بنزيما الخطيرة قبيل النهاية بثواني ليطلق الحكم صفارته معلناً عن تأهل الألمان لنصف النهائي للمرة الرابعة على التوالي.

التعليقات

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *