التخطي إلى المحتوى
بيان عاجل من قطر بشأن الأزمة الخليجية…بعد تحول موقف الملك سلمان

حسب وكالة الأنباء القطرية: أكدت المندوبة القطرية الدائمة لدى منضمة الأمم المتحدة، علياء أحمد بن سيف آل ثاني، في أثناء جلسة قام بتنضيمها مجلس الأمن الدولي، ترحيب بلادها بالمبادرات المتعلقة بتخفيف الثوتر وتسوية الخلافات بمنطقة الخليج العربي عن طريق الحوار الجاد والبناء،

وأوضحت السفيرة القطرية أن “حل الخلافات عبر الحوار هو جوهر نهج وسياسة قطر في التعامل مع الأزمة الخليجية”.

كما أكدت علياء أحمد بن سيف آل ثاني أن الرأي السياسي القطري في الأزمة الخليجية تابت والذي يتمثل في اعتماد الحوار بين مختلف الأطراف على مبدأ حسن الجوار والمصالح المشتركة إضافة إلى الاحترام المتبادل لسيادة كل الدول واستقلالها ووحدتها الترابية.

وقد أكدت أن “الدوحة ستواصل دعم مثل هذه المبادرات التي تعزز من اللجوء للحلول الدبلوماسية للأزمات والتسوية السلمية للمنازعات”.

وكان أنطونيو غوتيريش الأمين العام للأمم المتحدة قد اقترح خلال الجلسة، إنشاء منصة لبناء الثقة وحل المشكلات بين دول الخليج، كما أنه قد دعى إلى اعتماد بنية أمنية إقليمية جديدة لحل المشكلات الأمنية المشروعة لكل للأطراف المعنية، وقد دعى دول مجلس التعاون إلى العمل بشكل جماعي لتخفض التوترات بيم مختلف الأطراف.

وكانت مجموعة من التقارير إعلامية قد كشفت قبل أيام أن الملك سلمان بن عبد العزيز قد أرسل رسالة إلى أمير الكويت الشيخ نواف الأحمد، أكد له فيها بأنه مستعد للتعاون في ملف المصالحة الخليجية، ودعاه إلى زيارة السعودية.
وقد ذكر العاهل السعودي أيضا، في الرسالة ذاتها، أنه سيعمل مع الأمير الكويتي على استكمال ما كان قد بدأه أمير الكويت الراحل “صباح الأحمد” فيما يتعلق بالمصالحة الخليجية المشتركة، وباقي الملفات المتعلقة بالعلاقة بين كلا البلدين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *