النيابه العامه السعوديه تكشف تفاصيل جديده في مقتل “خاشقجي”جمال خاشقجي
رحمه محمد

صرحت النيابه العامه السعوديه ، اليوم، توجيه الاتهام لـ 11 شخصا في جريمه قتل جمال خاشقجي ، و التحقيق مع 21 مشتبهًا به بشأن القضيه .

وأكدت النيابة، خلال مؤتمر صحفي اليوم، المطالبة بقتل من أمر وباشر جريمة قتل خاشقجي وهم 5 أشخاص.

وأشارت النيابة السعودية: “ننتظر استجابة تركيا لطلبنا للحصول على الأدلة والتسجيلات الصوتية”.

وذكر شلعان المتحدث باسم النيابه العامه السعوديه،  إن نائب رئيس الاستخبارات العامة السابق أحمد عسيري قد أمر باستعادة خاشقجي إلى السعودية من القنصلية في إسطنبول، وأن قائد المهمة المكلف باستعادته قرر قتله في حال فشل بإقناعه، وأنه أمر بذلك داخل القنصلية.

ولفت إلى أنه تم التوصل إلى أسلوب الجريمة وهو شجار وحقن المواطن بجرعة مخدرة كبيرة أدت إلى وفاته، مبينة أن جثة “خاشقجي” تمت تجزئتها بعد القتل ونقلها إلى خارج القنصلية.

وأوضح أن المتهمين قدموا تقريرا كاذبا لعسيري، وأن شخصاً واحدًا سلم جثة خاشقجي بعد تجزئتها إلى متعاون محلي حيث أخرج 5 متهمين الجثة بعد تجزئتها.

قال الشلعان أن الموقوفين أنكروا قتل خاشقجي في البداية، وأنه تم رسم صورة تقريبية للمتعاون المحلي وسيتم تسليمها للجانب التركي، مشيرًا أنهم طلبوا إفادات الشهود ونسخة من الرسائل الإلكترونية في جوال خاشقجي والتسجيلات في محيط مبنى القنصلية السعودية في اسطنبول، وتسليم متعلقاته.

 

التعليقات

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *