الاحتلال الإسرائيلي يعود لسياسيه تدمير المنازل في قطاع عزهالاحتلال يعود إلى سياسة تدمير المنازل
رحمه محمد

وجهت قياده الإحتلال الإسرائيلي تهديدها في عدوانها الأخير على قطاع عزه ، بالعودة إلى سياسة تدمير المنازل والمباني السكنية والمدنية المأهولة .

وأفادت وكاله الأنباء الفلسطينيه “وفا” أن طائرات الاحتلال قصفت فجر اليوم الثلاثاء ، بنايه سكنيه في حي الرمال مكتظ بالسكان وسط مدينة غزة .

أوضحت الوكالة أن منذ الأمس، دمرت الطائرات الاسرائيلية سبعة منازل يقطنها عشرات المواطنين وشردتهم بالعراء في أجواء شديدة البرودة.

يذكر أن هذا العدوان يأتي بعد تسلل وحدة إسرائيلية خاصة، داخل قطاع غزة في منطقة خزاعة شرق خان يونس، قامت باغتيال القيادي القسامي “نور بركة”، واشتبكت مع عناصر القسام، وأعلن الاحتلال عن مقتل ضابط  برتبة مقدم، وهي أكبر رتبة يتم قتلها منذ حرب 2014 على قطاع غزة، وخلال انسحاب القوة الخاصة الإسرائيلية من القطاع، بعد اشتباكات عنيفة مع عناصر القسام، قام طيران الاحتلال بقصف القطاع لتغطية عملية الانسحاب، مما أدى إلى استشهاد 6 فلسطينيين .

التعليقات

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *